يعد سرطان الثدي من أكثر أنواع السرطانات تشخيصًا بين النساء في جميع أنحاء العالم، فوفقًا للوكالة الدولية لبحوث السرطان (IARC) فإن سرطان الثدي يمثل حالة من كل أربع نساء مصابات بالسرطان على مستوى العالم.[١]

عدد الحالات المبلغ عنها عام 2020 في البلدان العربية

بحسب منظمة الصحة العالمية (WHO)، تم تشخيص 2.3 مليون امرأة بسرطان الثدي عام 2020 م، وهو ما يمثل 25% من حالات السرطان حول العالم، فكان سرطان الثدي من أكثر أنواع السرطانات شيوعًا لذلك العام، كما أن عدد حالات سرطان الثدي الجديدة في الشرق الأوسط لعام 2020 بلغ نحو 117,843 حالة،[٢] ويعد سرطان الثدي من أكثر الأسباب شيوعًا للوفاة مقارنة بالأنواع الأخرى من السرطانات، بحيث احتل المرتبة الخامسة بنحو 685 ألف حالة وفاة لعام 2020،[٣] وتعد النسبة المئوية لوفيات سرطان الثدي أعلى بين النساء من الفئة العمرية من 65 إلى 74 عام،[٤] والجدول الآتي يوضح عدد حالات سرطان الثدي في بعض الدول العربية ونسبتها مقارنة بباقي الأنواع، وذلك وفقًا لآخر إحصائيات منظمة الصحة العالمية:[٥]


اسم البلد العربي
عدد السكان
عدد حالات سرطان الثدي
نسبته مقارنةً بباقي الأنواع
الأردن
10203140
2403
20.8%
فلسطين
5101416
892
18.7%
العراق
40222503
7515
22.2%
الكويت
4270563
791
20.6%
لبنان
6825442
1954
16.9%
عمان
5106622
558
15%
قطر
2881060
218
14.7%
المملكة العربية السعودية
34813867
3954
14.2%
الجمهورية العربية السورية
17500657
4388
20.9%
الإمارات العربية المتحدة
9890400
1030
21.4%
اليمن
29825968
2894
17.6%
البحرين
1701583
244
20.1%
الجزائر
43851043
12536
21.5%
مصر
102334403
22038
16.4%
ليبا
6871287
1229
16%
موريتانيا
4649660
521
16.9%
المغرب
36910558
11747
19.8%
الصومال
15893219
1892
10.7%
تونس
11818618
3092
15.9%
السودان
43849269
6356
23.2%


معدل الشفاء من سرطان الثدي

بشكلٍ عام فإن معدل الشفاء من سرطان الثدي لدى الإناث يعتبر جيدًا، وكلما تم تشخيصه وعلاجه مبكرًا كلما كانت النتائج أفضل، وبحسب المعهد الوطني للسرطان (National Cancer Institute) في الولايات المتحدة بلغ معدل الوفيات السنوية بسبب سرطان الثدي 20.1 لكل 100 ألف امرأة وذلك من عام 2014-2018م.[٤]


ما هو معدل البقاء على قيد الحياة لدى مريضات سرطان الثدي؟

عند تفسير مصطلح معدل النجاة أو البقاء على قيد الحياة (بالإنجليزية: Survival rate) فإنّ ذلك يُشير إلى معدل البقاء النسبي بين النساء المصابات بنفس نوع سرطان الثدي ونفس المرحلة مقارنةً بالنساء الأخريات من عموم السكان، ويحصي ذلك على مدار 5 سنوات، ويبين الجدول التالي معدلات البقاء على قيد الحياة لمدة خمس سنوات لسرطان الثدي مقارنة بالنساء غير المصابات بسرطان الثدي بحسب إحصائيات أجريت على النساء المصابات بسرطان الثدي بين عامي 2010 و2016م، وذلك وفقًا لبرنامج المراقبة وعلم الأوبئة والنتائج النهائية (SEER) التابع للمعهد القومي للسرطان (NCI) المعني بإجراء إحصائيات حول تشخيص السرطانات:[٦]


تصنيف السرطان
معدل البقاء النسبي لمدة خمس سنوات
موضعي (بالإنجليزية: Localized)
99%
منتشر للعقد اللمفاوية والأعضاء القريبة
86%
منتشر لأجزاء أخرى بعيدة من الجسم
28%
جميع المراحل السابقة مجتمعة معاً
90%




إن إحصائيات معدل البقاء على قيد الحياة لسرطان الثدي هي عبارة عن تقديرات عامة ويجب تفسيرها بعناية شديدة، فهذه الإحصائيات تستند إلى تجربة مجموعات من الأشخاص، وبالتالي لا يمكن استخدامها للتنبؤ بفرصة شخص معين في البقاء على قيد الحياة.




إحصائيات مرحلة سرطان الثدي عند التشخيص

تُعد مرحلة السرطان عند التشخيص أمرًا مهمًا لتحديد خطة العلاج المناسبة، كما يؤثر ذلك في معدل البقاء على قيد الحياة، ويبين الجدول التالي النسب المئوية لمرحلة سرطان الثدي في وقت التشخيص بحسب المعهد الوطني للسرطان:[٤]


مرحلة السرطان وقت التشخيص
النسبة
الموضعي
63%
المنتشر للعقد اللمفاوية والأعضاء القريبة
29%
منتشر لأجزاء أخرى من الجسم
6%
غير مُحدد
2%


عوامل الخطر الإصابة بسرطان الثدي

قد تساهم العوامل التالية في زيادة خطر الإصابة بسرطان الثدي:[٧]

  • تقدم السن، حيث تتطور معظم أنواع سرطان الثدي لدى النساء اللواتي يزيد أعمارهن عن 50 عامًا، وكلما زاد عمر المرأة زاد خطر إصابتها بسرطان الثدي.
  • وجود تاريخ مرضي عائلي أو شخصي للإصابة بسرطان الثدي.
  • الحيض المبكر أو انقطاع الطمث في عمر متأخر، فالنساء اللواتي بدأ الحيض لديهن قبل سن 11 أو 12 عامًا أو اللواتي وصلن لسن اليأس بعد عمر 55 عام هنّ أكثر عرضة لخطر الإصابة بسرطان الثدي.
  • الحمل في عمرٍ متقدم، حيث إنّ النساء اللواتي حملن لأول مرة بعد عمر 35 عام أو اللواتي لم يحدث لديهن حمل كامل طيلة فترة حياتهنّ يكون لديهن نسبة خطورة أعلى للإصابة بسرطان الثدي.
  • استخدام العلاج الهرموني بعد انقطاع الطمث.
  • استخدام حبوب منع الحمل.

المراجع

  1. "GLOBOCAN 2020: New Global Cancer Data", uicc, Retrieved 22/6/2021. Edited.
  2. "Breast", gco, Retrieved 22/6/2021. Edited.
  3. "cancer", who, Retrieved 22/6/2021. Edited.
  4. ^ أ ب ت "Cancer Stat Facts: Female Breast Cancer", seer, Retrieved 23/6/2021. Edited.
  5. "cancer today", GCo, Retrieved 22/6/2021. Edited.
  6. "Survival Rates for Breast Cancer", cancer, Retrieved 29/6/2021. Edited.
  7. "Breast Cancer: Risk Factors and Prevention", CANCER, Retrieved 24/6/2021. Edited.