أنسجة الثّدي حسّاسة جدًا تجاه تذبذب مُستويات الهُرمونات لدى الأُنثى، لذا من المُتوقّع أن تحدُث تغيُّرات في الثّدي قبل الدورة الشهرية، ولكن ما هو التّفسير الدّقيق لذلك؟[١]


سبب ظهور تكتلات بالثدي قبل الدورة الشهرية

من المُتوقّع أن تشعُر المرأة ببعض التّكتلات بالثّدي قبل الدّورة الشّهرية نتيجةً لاختلاف مستويات الهرمونات في جسمها في تِلك الفترة؛ ففي كل شهر ومع اقتراب موعد الدورة الشهرية يستعد جسم الأنثى لاحتمالية وجود حمل، وبالتّالي سيُفرِز الجِسم هرمونات تُحفّز الثديين على إنتاج الحليب، مما ينتج عنه زيادة سريعة في حجم الغدد الثديية، ويُسبب ذلك ظهور تكتلات محسوسة في الثدي قبل موعد الدورة الشهرية، والتي عادةً ما تكون مؤلمة عند لمسها.[٢]




تُسمّى تكتّلات الثدي التي تظهَر قبل موعد الدّورة الشّهريّة بالتّغيرات اللّيفيّة الكيسيّة بالثّدي (Fibrocystic breast changes).




عوامل تزيد من فرصة ظهور التكتلات

قد يزيد وجود بعض العوامل من فرصة ظهور تكتلات على الثدي قبل موعد الدورة الشهرية، ويُذكر منها:

  • وجود تاريخ عائلي لظهور التكتلات في الثدي.[٣]
  • اتّباع نظام غذائي غني بالدهون.[٣]
  • تناول الكثير من المشروبات أو الأطعمة التي تحتوي على الكافيين.[٣]
  • التقدم في العمر؛ إذ تكون هذه التكتلات ملحوظة خلال الأربعينيات من العمر، وهي من أكثر الأسباب الشائعة لظهور الكتل الحميدة لدى النساء اللاتي تتراوح أعمارهنّ ما بين 35 - 50 عامًا.[١][٤]




ملاحظة: عادةً ما تبدأ الأنثى بملاحظة ظهور التكتلات بالثدي لأول مرّة في حياتها في الـ 30 من عمرها؛ وذلك لأن مستويات الهرمونات في جسمها تبدأ بالتغيّر والتباين في هذا العمر أكثر مما كانت عليه من قبل.




متى تظهر تكتّلات الثدي ومتى تختفي؟

عادةً ما تبدأ التكتلات بالظهور خلال أسبوعين قبل موعد الدورة الشهرية، ولكنها سرعان ما تختفي بعد انقضاء الدورة الشهرية بفترةٍ وجيزة.[٥]


كيف تبدو تكتّلات الثدي قبل الدورة الشهرية؟

تظهر تكتّلات الثدي قبل موعد الدورة الشهرية كما يلي:[٤]

  • الشّعور بأنّ الثّدي مُنتفخ أكثر من العادة.
  • الشعور بألم عند ملامسة الثدي، والذي قد يكون خفيفًا أو شديدًا.
  • الشعور بوجود ثقل في الثدي.
  • الشعور بكتلة في الثدي عند ملامسته؛ إذ تظهر هذه الكتلة كمنطقة سميكة من الثدي، وقد تكون كتلة واحدة أو أكثر تتواجد دائمًا في المكان نفسه؛ بحيث تنمو وتنكمش مع كل دورة شهرية، وقد تتحرك هذه الكتل عند الضغط عليها.




قد تظهر تكتّلات الثدي على أحد الجانبين أو كلاهما، كما قد تظهر باتّجاه الأعلى أو تحت منطقة الإبط.




هل تكتلات الثدي قبل الدورة الشهرية مقلقة؟

لا داعٍ للقلق، إذ من الطّبيعي أن تظهَر هذه التّكتلات في الثّدي قبل موعد الدّورة الشهريّة، كما أنّها لا تُشير لوجود خلايا سرطانية، ولا تزيد من احتمالية الإصابة بسرطان الثدي.[٤]


هل يجب علاج هذه التكتلات؟

لا تحتاج معظم التكتلات التي تظهر بالثدي قبل الدورة الشهرية لأي نوعٍ من العلاج، خاصةً إذا تأكدت الأنثى من خلال مراجعة الطبيب أنّ هذه الكتل غير سرطانية، ولكن يمكن لاتباع بعض الخطوات أن تُقلل من الألم المرتبط بظهور التكتلات،[٦] ويُذكر منها:

  • ارتداء حمالة صدر جيّدة ومريحة ليلًا ونهارًا.[٦]
  • تجنّب ممارسة الرياضات التي تتطلب الاحتكاك الجسدي مع الآخرين، أو أي أنشطة قد تتسبب بإصابة الثديين.[٦]
  • تجنّب تناول الأطعمة أو المشروبات التي تحتوي على الكافيين كالقهوة، والشاي، والمشروبات الغازية، والشوكولاتة.[٦]
  • اتّباع نظام غذائي منخفض بالدهون.[٣]
  • تجنّب الأطعمة المُملحة قدر الإمكان قبل 1 - 2 أسبوع من بدء الدورة الشهرية.[٣]
  • تناول مسكنات الألم التي تُصرف دون وصفة طبية عند الحاجة؛ مثل الباراسيتامول (Paracetamol)، والإيبوبروفين (Ibuprofen)، وفي حال لم يتحسّن الألم يمكن استشارة الطبيب حول استخدام الكريمات الموضعية التي تُسكّن الألم وتعمَل كمُضاد للالتهاب.[٢]


دواعي مُراجعة الطّبيب

لا بدّ من مراجعة الطبيب في حال وجود أيًا من الأعراض التالية:[٣]

  • ظهور كتل جديدة، أو غير طبيعية، أو متغيّرة في أنسجة الثدي.
  • وجود كتل على جانبٍ واحدٍ من أنسجة الثدي.
  • بلوغ الأنثى لسن 40 عامًا أو أكثر، وعدم خضوعها لفحص تصوير الثدي الشعاعي (Mammogram) من قبل.
  • عدم معرفة كيفية إجراء الفحص الذاتي للثدي بشكلٍ صحيح.
  • خروج إفرازات من الحلمة خاصةً عندما تكون باللون الأحمر أو البني.
  • استمرار وجود الألم الذي يتعارض مع قدرة الأنثى على النوم، على الرغم من إجراء التعديلات السابقة في النظام الغذائي والتمارين الرياضية.


المراجع

  1. ^ أ ب "Breast Lumps: Causes and When to Call a Doctor", webmd, 7/2/2021, Retrieved 17/11/2021. Edited.
  2. ^ أ ب "Fibrocystic Breasts", alberta, 11/2/2021, Retrieved 17/11/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح "Premenstrual breast changes", mountsinai, Retrieved 17/11/2021. Edited.
  4. ^ أ ب ت "Fibrocystic Breasts", uofmhealth, 17/7/2020, Retrieved 17/11/2021. Edited.
  5. Tips and Therapeutic Guidelines/Breast lump Leaflet.pdf "Breast Lumps", nhs, Retrieved 17/11/2021. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث "Fibrocystic Breast Changes", clevelandclinic, 9/4/2014, Retrieved 17/11/2021. Edited.