يُساعد تصنيف الإصابة بسرطان الثدي حسب مرحلة المرض على وصف مقدار انتشار السرطان في الجسم، ومدى خطورته، بالإضافة إلى تحديد أفضل الطرق لعلاجه.[١][٢]

مراحل سرطان الثدي، مع رسم توضيحي

تتحدد مرحلة تطوّر سرطان الثدي بناءً على صفات الورم،[٣] ويُقسّم إلى عدّة مراحل، تبدأ من مرحلة الصفر (0 حتى 4)، وبشكلٍ عام كلما ازداد رقم المرحلة دلّ ذلك على أن المرض أصبح أكثر تقدّمًا وانتشارًا.[٤]


مرحلة الصفر (0)

تُشير المرحلة (0) من سرطان الثدي إلى أنّ الورم ما زال موضعيًا في القنوات الموجودة في الثدي، ولم ينتشر إلى باقي أنسجة الثدي.[٥]


المرحلة الأولى (Stage 1)

تُشير المرحلة الأولى من سرطان الثدي إلى أنّ حجم الورم ما زال صغيرًا، ولم ينتشر بعد إلى بقيّة أنسجة الثدي، أو أنه انتشر بشكلٍ طفيف إلى العقد الليمفاوية القريبة، وفي حال انتشار السّرطان إلى الأنسجة المجاورة.[٦]


وتُقسّم المرحلة الأولى من سرطان الثدي إلى مرحلتين فرعيتين، وهما:[٦]

  • المرحلة (1A): تُشير إلى أنّ حجم الورم ما زال صغيرًا جدًا، ولم ينتشر إلى العقد الليمفاوية.
  • المرحلة (1B): تُشير هذه المرحلة إلى انتشار السرطان في العقد الليمفاوية، ويتراوح حجمه ما بين 0.2-2 مليمتر، وفي هذه المرحلة غالبًا ما يكون من الصّعب تحديد وجود السرطان في أنسجة الثدي، فحجمه لا يتجاوز 20 مليمتر.


المرحلة الثانية (Stage II)

تُشير المرحلة الثانية من سرطان الثدي إلى انتشار السرطان في أنسجة الثدي أو في العقد الليمفاوية القريبة أو في كلاهما، وتعتبر مرحلةً مبكّرة من سرطان الثدي،[٧] ويمكن تصنيف حالة الإصابة بها إلى مرحلتين فرعيتين، يتمّ بيانهما على النحو الآتي:[٥]

  • المرحلة (2A)، تتمثّل هذه المرحلة بوجود أي حالة من الحالات الآتية:
  • انتشار الورم السرطاني إلى ما يتراوح بين (1 إلى 3) عقد ليمفاوية إبطيّة، مع عدم وجوده في أنسجة الثدي أو انتشاره إلى أجزاءٍ بعيدة من الجسم.
  • حجم الورم السرطاني لا يتجاوز 20 مليمتر، بالإضافة لانتشاره إلى ما يتراوح ما بين (1 إلى 3) عقدة ليمفاوية إبطية.
  • حجم الورم السرطاني في أنسجة الثدي يتراوح ما بين 20 إلى 50 مليمتر، ولكنّه لم ينتشر إلى العقد الليمفاوية الإبطية.
  • المرحلة (2B)، تتمثّل هذه المرحلة بوجود أي حالة من الحالات الآتية:
  • حجم الورم السرطاني يتراوح ما بين 20 إلى 50 مليمتر، بالإضافة إلى انتشاره إلى ما يتراوح ما بين (1 إلى 3) عقد ليمفاوية إبطية.
  • حجم الورم السرطاني يتجاوز ال 50 مليمتر، ولكنّه لم ينتشر إلى العقد الليمفاوية الإبطية.


المرحلة الثالثة (Stage 3)

تُشير المرحلة الثالثة من سرطان الثدي إلى أنّ الخلايا السرطانية انتشرت من الثدي إلى العقد الليمفاوية القريبة من الثدي، أو إلى جلد الثدي أو حتى إلى جدار الصدر، وتُقسّم هذه المرحلة إلى مرحلتين فرعيتين، كالآتي:[٧]

  • المرحلة (3A)، وتتمثل هذه المرحلة بوجود واحدة من الحالات الآتية:
  • انتشار السرطان في 4 إلى 9 من الغدد ليمفاوية الموجودة تحت الإبط أو بالقرب من عظام الصّدر، مع عدم وجود ورم في أنسجة الثدي أو مع وجوده بغضّ النظر عن حجمه.
  • حجم الورم السرطاني يتجاوز5 سنتيمتر، مع وجود تجمّعات للخلايا السرطانية في العقد الليمفاوية.
  • حجم الورم يتجاوز 5 سنتيمتر، بالإضافة إلى انتشاره بما لا يزيد عن 3 عقد ليمفاوية في الإبط أو بالقرب من عظام الصّدر.
  • المرحلة (3B)، تُشير هذه المرحلة إلى وجود السرطان في الثدي بأي حجمٍ كان، بالإضافة لانتشاره إلى جلد الثدي أو جدار الصدر، ووجوده فيما لا يتجاوز 9 عُقد ليمفاوية تحت الإبط أو القريبة من عظام الصدر.[٨]
  • المرحلة (3C)، تُشير هذه المرحلة إلى وجود واحدة من الحالات الآتية:[٩]
  • عدم وجود ورم فعلي في أنسجة الثدي أو وجوده بأي حجم كان، مع انتشار السرطان إلى جدار الصدر أو جلد الثدي، فضلاً عن وجود تورّم، أو التهاب أو تقرّحات، بالإضافة لانتشار السرطان إلى ما لا يقلّ عن 10 عُقد ليمفاوية تحت الإبط.
  • عدم وجود ورم فعلي في أنسجة الثدي أو مع وجوده بأي حجم كان، مع انتشار السرطان إلى العُقد الليمفاوية الممتدة إلى منطقة عَظم التُرقوة.
  • عدم وجود ورم فعلي في أنسجة الثدي أو مع وجوده بأيّ حجم كان، مع انتشار السرطان إلى العُقد الليمفاوية تحت الإبط أو بالقرب من عظام الصدر.


 المرحلة الرابعة (Stage 4)

يتمّ وصف هذه المرحلة بانتقال أو انبثاث السرطان (بالإنجليزية: Metastasis)‏، والتي تعني انتشار السرطان خارج المنطقة التي تكوّن فيها أول مرّة، وتُشير هذه المرحلة إلى انتشار الخلايا السرطانيّة إلى مناطق بعيدة عن الثدي والعُقد الليمفاوية المُجاورة له، وينتشر بكثرةٍ في العظام، والرئتين، والكبد، والدماغ.[١]


كيف يتم معرفة مرحلة سرطان الثدي؟

يعتمد الأطبّاء على العديد من الطّرق لتصنيف مرحلة الإصابة بسرطان الثدي، ومنها:[٢][١]

  • المرحلة المرضيّة: والتي يُشار إليها أيضًا باسم المرحلة الجراحية، التي يتمّ تحديدها عن طريق فحص الأنسجة التي تمّت إزالتها خلال إجراء عملية استئصال الورم.
  • المرحلة السريريّة: ويتم اللجوء إلى هذه الطريقة عند عدم إمكانية إجراء عملية استئصال للورم، سواءً في نفس الفترة أو عدم إمكانية إجرائها بشكلٍ قطعيّ، ويتم تحديد المرحلة بناءً على نتائج الفحوصات البدنية، والخزعة والفحوصات التصويريّة.

المراجع

  1. ^ أ ب ت "What Are the Stages and Grades of Breast Cancer?", webmd, Retrieved 19/4/2021. Edited.
  2. ^ أ ب "Breast Cancer Stages", cancer, Retrieved 19/4/2021. Edited.
  3. "Breast Cancer Stages", breastcancer, Retrieved 17/4/2021. Edited.
  4. "What Are the Stages and Grades of Breast Cancer?", webmd, Retrieved 17/4/2021. Edited.
  5. ^ أ ب "Breast Cancer: Stages", cancer, Retrieved 17/4/2021. Edited.
  6. ^ أ ب "Breast cancer stages", cancercenter, Retrieved 19/4/2021. Edited.
  7. ^ أ ب "Number stages of breast cancer", cancerresearchuk, Retrieved 19/4/2021. Edited.
  8. "Breast cancer stages", breastcancernow, Retrieved 19/4/2021. Edited.
  9. "Stage 3 (III) A, B, And C", nationalbreastcancer, Retrieved 19/4/2021. Edited.