يؤّرق العديد من السيدات وجود التصبغات في المناطق الحساسة، وقد يؤثر ذلك في ثقة العديد من النساء بأنفسهن عند مقارنتهن بالعارضات ونجمات السينما، ولكن التقدم الطبي والتكنولوجي قدم العديد من الحلول والطُرق التي يمكن من خلالها تفتيح المناطق الحساسة، وفي هذا المقال سيتم الحديث حول طرق وأساليب تفتيح المهبل.[١]

طرق تفتيح المهبل

يمكن تفتيح المهبل من خلال اتباع عِدة طرق تتضمن الكريمات الموضعية، أو التفتيح بالليزر، أو التقشير الكربوني، وغير ذلك، وتجدر الإشارة إلى أن التفتيح المهبلي لا يشمل تفتيح قناة المهبل الداخلية، بل المنطقة الخارجية فقط من المهبل، وفي الحقيقة تلعب العديد من العوامل؛ كالعمر، والحمل، وتغير مستويات الهرمونات دورًا رئيسيًا في حدوث مثل هذه التصبغات، كما تبحث العديد من السيدات عن طرق تفتيح المهبل رغبةً في الحصول على بشرة مثالية بلونٍ واحد، غير أنَّ هذا قد لا يكون واقعيًا دائمًا فالكثير منهن قد لا يتمكنّ من قبول هذا المظهر بما يدفعهن للسعي لإيجاد الطرق الفعّالة والناجحة للتفتيح المهبلي.[٢]


 

[٢]


الكريمات الموضعية

يتم استخدام الكريمات الجلدية الموضعية التي تحتوي على مادة هيدروكينون (بالإنجليزيّة: Hydroquinone)، والمستخدمة بتراكيز منخفضة في منتجات التفتيح والتبييض، وقد يصف بعض الأطباء المنتجات التي تحتوي على هيدروكينون بتراكيز أعلى لتفتيح مناطق أخرى من الجسم، ويكون ذلك لفترة قصيرة، مع الأخذ بالاعتبار ضرورة استخدامه وفقًا لتوجيهات الطبيب عند وصفه كعلاج للتصبغات واسمرار المنطقة الحساسة.[٣]


الليزر

يتمثل التفتيح المهبلي بواسطة أشعة الليزر بتسليط الأشعة على المنطقة المراد تفتيحها، بحيث يتم من خلال ذلك التخلص من الأنسجة داكنة اللون، عن طريق إزالة طبقة الميلانين التي تغطي بشرة المنطقة الحساسة، وتحتاج جلسة الليزر الكاملة عادةً لمدة تتراوح ما بين 10-15 دقيقة، حيث تخضع خلالها المرأة للتخدير الموضعي ثمَّ يتم إجراء الجلسة لها، وعادةً ما تحتاج المرأة إلى 3 جلسات أو أكثر حتى تصل للنتيجة التي ترغب بها، وتجدر الإشارة إلى أنّه ينبغي الحرص على تحقيق عناية خاصة بالمنطقة الحساسة بعد إكمال الجلسة، كما يُنصح بعدم ممارسة العلاقة الزوجية إلا بعد مرور 3-4 أيام من الخضوع للجلسة.[٤]


التقشير الكيميائي

يتم استخدام هذه الطريقة للتخلص من التصبغات في المناطق الحساسة لكلا الجنسين، وهي طريقة غير مؤلمة ولكن يُمكن أن تكون مزعجة خلال إجراء جلسة التقشير، وعادةً ما تتطلب الخضوع لنحو 4 جلسات بمعدل جلسة واحدة كل أسبوع لبدء الحصول على النتائج، وهناك العديد من الأمور التي ينبغي أخذها بعين الاعتبار قبل الخضوع لجلسة التقشير أو في الفترة التي يتم فيها إجراء التقشير، ومنها ما يأتي:[٥]

  • حلق شعر المنطقة قبل يومين من الخضوع لجلسة التقشير.
  • ارتداء الملابس الفضفاضة.
  • تجنب إجراء الليزر، أو استخدام الشمع طوال فترة إجراء التقشير.
  • تجنب ممارسة الأنشطة البدنية خلال الفترة التي يتم فيها الخضوع للجلسات.


علاجات منزلية لتفتيح المهبل

تتصمن العلاجات المنزلية التي يمكن استخدامها لتفتيح المهبل ما يأتي:

  • وصفة الليمون والزبادي: وتعتبر هذه الوصفة فعّالة جدًا للتفتيح وذلك لاحتوائها على فيتامين سي المركّز، ويتم تطبيق هذه الوصفة عن طريق خلط ربع معلقة من الليمون مع معلقتين من الزبادي وتركه على البشرة لمدة ربع ساعة ثم غسل المنطقة بالماء، ويُمكن أن تحدث بعض الآثار الجانبية كتهيج البشرة نتيجة استعمال الليمون في الوصفة، مع التأكيد على ضرورة وضع كريم مرطب بعض تطبيقها للمحافظة على رطوبة ونعومة البشرة.[٦]
  • الطماطم: يتمثل ذلك بتقطيع الطماطم إلى نصفين وفرك المنطقة بها، مع الحرص على الضغط لإخراج عصير الطماطم، ثم تركه لنصف ساعة قبل غسله بالماء، ويجدر بالذكر أنّ الطماطم فعّال في معالجة التصبغات.[٦]
  • جل الصبار: يعمل على تفتيح البشرة لاحتوائه على مادة الألوين (بالإنجليزيّة: Aloin)، حيث يتم وضعه خام على البشرة حتى تمتصه البشرة دون الحاجة إلى غسله.[٣]
  • صودا الخبز والماء: قبل استخدام هذه الوصفة يجب توخي الحيطة والحذر لكون صودا الخبز قد يتسبب بتهيج البشرة، ولكن في حال الرغبة بتطبيقها لكونها قد تساعد على تفتيح البشرة، يتم وضع كميات متساوية من الماء وصودا الخبز، ثم وضع طبقة رقيقة من الخليط على البشرة وتركه لمدة ربع ساعة قبل غسلها بالماء.[٣]
  • التقشير بالسكر: يساعد التقشير بالسكر على إزالة الجلد الميت، ويتم إجراء هذه الطريقة من خلال مزج عصير الليمون مع معلقة صغيرة من السكر ومعلقة عسل كبيرة، ثم فرك المنطقة بالمزيج بلطف، وبعد ذلك تُشطف بالماء.[٣]
  • خل التفاح: قد يساعد خل التفاح على تفتيح البشرة من خلال تخفيفه ببعض الماء ووضعه على الأماكن الغامقة، ثم تركه حتى يجف، ويلي ذلك غسله بالماء.[٧]


نصائح وإرشادات للمحافظة على صحة ونظافة المهبل

يوجد عدة نصائح وإرشادات يمكن اتباعها للمحافظة على صحة ونظافة المهبل، ومنها ما يلي:[٨]

  • إزالة شعر المنطقة الحساسة بانتظام: حيث إنّ عدم إزالة الشعر من هذه المنطقة يجعلها ذات رائحة كريهة، كما وأنه يؤثر في نظافة المنطقة.
  • ارتداء ملابس داخلية قطنية: يُنصح بارتداء الملابس الداخلية القطنية بنسبة 100%، والحرص على تغييرها بمعدل مرتين إلى 3 مرات في اليوم الواحد؛ وبشكلٍ خاص في فصل الصيف، إذ يُساهم ذلك في الوقاية من العدوى المهبلية.
  • الحرص على تجفيف المنطقة بعد غسلها بالماء: إذ إنّ بقاء المنطقة رطبة دون تجفيف يوفر بيئة خصبة لنمو البكتيريا.
  • التبييض: يتمثل ذلك بتبييض المنطقة الحساسة والذي يعمل على إزالة الجلد الميت، إضافةً إلى ترطيب المنطقة بأكملها، حيث يساعد ذلك على تسهيل عملية إزالة الشعر من المنطقة إلى جانب أنه يُضفي نعومة أكبر على المنطقة الحساسة.
  • مراجعة الطبيب: في حال عدم استجابة المنطقة لأي من طرق التفتيح إطلاقًا، فمن الأفضل استشارة الطبيب لتحديد أسباب حدوث ذلك واتخاذ الإجراء المناسب للحالة.


المراجع

  1. "How Does Intimate Area Bleaching Work?", derma clinic gables, Retrieved 17/7/2021. Edited.
  2. ^ أ ب "You Shouldn’t Get Your Vaginal Area Bleached — but If You Want to Do It Anyway, Read This", health line, Retrieved 17/7/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "What Causes Dark Inner Thighs and How Can You Treat and Prevent This Symptom?", health line, Retrieved 17/7/2021. Edited.
  4. "Vaginal Bleaching", hb health, Retrieved 17/7/2021. Edited.
  5. "Intimate Chemical Peeling", drmarta beauty, Retrieved 17/7/2021. Edited.
  6. ^ أ ب "5 Home Remedies to Lighten the Dark Skin in Pubic Area", india, Retrieved 17/7/2021. Edited.
  7. "7 home remedies to whiten inner thighs and buttocks", india, Retrieved 17/7/2021. Edited.
  8. "Top 10 Ways to Lighten Your Private Area", moms mag, Retrieved 17/7/2021. Edited.