عند بدء تناولك لحبوب منع الحمل لأول مرة سيحتاج جسمك وقتًا للتكيّف مع التغييرات الناجمة عن تناول حبوب منع الحمل، وهذا قد يسبّب غياب الدورة الشهرية أو تأثرها، ولكن بما أنّ كل امرأة تختلف عن الأخرى بطبيعة جسمها فإن آثار حبوب منع الحمل قد يكون من الصّعب التنبؤ بها دائمًا.[١]

كيف تؤثر حبوب منع الحمل في دورتك الشهرية؟

يُحتمَل أن يكون تأثير حبوب منع الحمل في دورتك الشهرية وفق التالي:


حدوث نزيف بين الدورات الشهرية

من الممكن أن تلاحظي خلال الأشهر الثلاثة القليلة الأولى من بدء تناولك لحبوب منع الحمل نزيفًا أو بقعًا من الدم خلال الفترة الفاصلة بين الدورات الشهرية، وذلك بغضّ النظر عن نوع حبوب الحمل التي تتناولينها، لكن إن استمرّ النزيف لفترةٍ أطول من ذلك أو كان النزيف غزيرًا فإن هذا يحتّم عليك مراجعة الطبيب، الذي قد يلجأ بدوره إلى استبدال حبوب منع الحمل بأشكالٍ أخرى بديلة لمنع الحمل، بالإضافة إلى احتمالية حدوث النزيف في إحدى الحالات التالية:[٢][١]

  • عدم الالتزام بتعليمات الطبيب حول كيفية تناول حبوب منع الحمل.
  • نسيان تناول الحبة في موعدها.


تنظيم وقت حدوث الدورة الشهرية

تساعد حبوب منع الحمل على تنظيم الدورة الشهرية لتتكرّر كل 28 يومًا،[٣] ويكون تأثير حبوب منع الحمل في توقيت الدورة الشهرية حسب نوع هذه الحبوب وفق التالي:[٢]

  • مجموعة من حبوب منع الحمل تُصنّع للسماح بقدوم الدورة الشهرية لمدة 7 أيام محددة: تحتوي العبوة الواحدة منها على 28 حبة مانع حمل، 21 حبة منها تحتوي على الهرمون اللازم لوقف الإباضة، و7 حبوب منها لا تحتوي على الهرمون، وتمثّل هذه 7 حبوب الأيام المسموح للدورة الشهرية فيها بالحدوث.
  • مجموعة أخرى حديثة من حبوب منع الحمل تتنوع الأنطمة فيها: تحتوي العبوة الواحدة فيها على 28 حبة مانع حمل، 24 حبة منها تحتوي على الهرمون، و4 حبوب أخرى لا تحتوي الهرمون، بالإضافة إلى أنه هناك نوع من حبوب منع الحمل التي يمكن أخذها على مدار عامٍ كامل، بحيث تمنع حدوث الدورة الشهرية بشكل كامل طوال هذه المدة.

تخفيف الأعراض المُصاحبة للدورة الشهرية

من الممكن للهرمونات الموجودة في حبوب منع الحمل أن تحسنّ طبيعة الأعراض المُصاحِبة للدورة الشهرية، ويتمثل هذا في تقليلها لتشنّجات الدورة الشهرية، وتخفيف آلامها، لذلك فإن الكثير من النساء يفضّلنها نظرًا لأنها تجعل الدورة الشهرية أقلّ إزعاجًا وأكثر انتظامًا، وأسهل للتنبؤ بمواعيدها.[٤]


تقليل مدة وكمية دم الحيض

تساهم حبوب منع الحمل في تخفيف كمية دم الحيض وطول أيام الحيض، ويكون استخدامها لهذه الغاية مشروطًا باستشارة الطبيب.[٣]


متى ستعود الدورة الشهرية بعد أن أتوقف عن تناول حبوب منع الحمل؟

يتفاوت هذا الأمر من امرأةٍ إلى أخرى، فمعظم النساء تعود لديهنّ الدورة الشهرية بعد حوالي 2-4 أسابيع من التوقف عن تناول حبوب منع الحمل، وقد تستغرق الدورة الشهرية مزيدًا من الوقت حتى تعود طبيعية، فقد لا تكون منتظمة عند توقفك عن تناول حبوب الحمل أولّ مرة، ولكن لا داعي للقلق فهذا أمرٌ طبيعي، وتسمّى الدورة الشهرية الأولى التي تحدث مباشرة بعد إيقافك لحبوب منع الحمل باسم نزيف الانسحاب، أما الدورة التي بعدها فستكون دورةً شهرية طبيعية.[٥]


ما هي الأعراض الجانبية عند استخدام حبوب منع الحمل؟ وإلى متى تستمر؟

تنطوي حبوب منع الحمل على بعض الآثار الجانبية، وعادةً ما تزول في غضون 2-3 أشهر من الاستمرار على تناول حبوب منع الحمل، وعليك أن تعلمي أن جسمك يحتاج إلى التكيّف في بادئ الأمر مع هذه الحبوب لاحتوائها على الهرمونات، ومن الآثار الجانبية المُحتملَة لها ما يلي:[٤]

  • الصداع.
  • الغثيان.
  • آلام الثديين.
  • التغيرات في الدورة الشهرية؛ بحيث قد تأتي في وقتٍ أبكر من موعدها الطبيعي، أو تتأخر، أو تتوقف تمامًا.
  • التنقيط الدموي؛ وهو وجود نزيف أو نقاط دم بين الدورات الشهرية، أو إفرازات بنية.

هل يمكنني استخدام حبوب منع الحمل لتأخير أو إيقاف الدورة الشهرية؟

نعم.[٦] لكن لا بدّ من استشارة الطبيب قبل قيامك بذلك لتحديد الوسيلة الأنسب لحالتك، فقد تلجأ العديد من النساء إلى تأخير الدورة الشهرية بتناول حبوب منع الحمل، لعدة أسبابٍ سواءً صحية، أو شخصية، ويمكن بيان طريقة تأخير الدورة الشهرية باستخدام حبوب منع الحمل على النحو التالي:[٧][٨]

  • الحبوب المركّبة: تحتوي هذه الحبوب على هرموني الإستروجين والبروجسترون، وتحتوي العلبة الواحدة منها على 28 حبة، تكون 21 حبة منها فعّالة، بينما 7 حبوب المتبقيّة غير فعّالة، وخلال تناول 7 حبوب غير الفعّالة يُفترَض أن تحدث الدورة الشهرية، فإن رغبت في تأخير دورتك الشهرية عليك تناول علبتين متتاليتين، ودون استخدام الحبوب غير الفعّالة.
  • الحبوب المصغّرة: تحتوي هذه الحبوب على هرمون البروجسترون فقط، والتي عليك بتناول علبتين متتاليتين لتأخير الدورة الشهرية، وفي بعض الحالات قد يصف الطبيب لكِ دواءً آخر مثل نوريثيستيرون بحسب حالتك الصّحية، من أجل تأخير الدورة الشهرية.

ماذا يحدث إذا توقفت عن تناول حبوب منع الحمل ولم تعد الدورة الشهرية؟

يستغرق جسمك بعض الوقت للعودة إلى إفرازه الطبيعي للهرمونات التي تساهم في الحيض والإباضة، وكما أشرنا سابقًا عادة تعود الدورة بعد 3 أشهر من توقفك عن تناول حبوب منع الحمل، ولكن إن استمر الأمر دون حدوث الدورة الشهرية فعليك إجراء تحليلٍ لفحص للحمل، ومن ثمّ مراجعة الطبيب.[٦]

المراجع

  1. ^ أ ب "Why can you have a missed period on birth control?", medicalnewstoday, Retrieved 15/4/2021. Edited.
  2. ^ أ ب "Normal Periods", yourperiod, Retrieved 15/4/2021. Edited.
  3. ^ أ ب "Birth Control Pills: A Guide for Parents", youngwomenshealth, Retrieved 15/4/2021. Edited.
  4. ^ أ ب "What are the benefits of the birth control pill?", plannedparenthood, Retrieved 15/4/2021. Edited.
  5. "When will my periods come back after I stop taking the pill?", nhs, Retrieved 15/4/2021. Edited.
  6. ^ أ ب "Birth control pill FAQ: Benefits, risks and choices", mayoclinic, Retrieved 15/4/2021. Edited.
  7. "Delaying your period with hormonal birth control", www.mayoclinic.org, Retrieved 16/4/2021. Edited.
  8. "How can I delay my period?", www.nhs.uk, Retrieved 16/4/2021. Edited.