يعد شعور المرأة بالتعب خلال فترة الحمل أمرًا طبيعيًا وشائعاً؛ خاصةً في الأشهر الأولى والأخيرة من الحمل، فما ما هو تعب الحمل؟ وكيف يكون التعب خلال أشهر الحمل؟ هذا ما سيتم التطرق للحديث عنه خلال هذا المقال.[١]



ما هو تعب الحمل؟

كما ذكرنا في البداية فإن التعب خلال فترة الحمل يُعدّ أمرًا شائعًا، كما أنه يختلف من سيدة لأخرى؛ فبعض النساء يشعرن بالتعب طوال فترة الحمل، بينما البعض الآخر منهن قد لا يشعرن بالتعب أبدًا، وعلى الرغم من تفاوت الأمر بين امرأة وأخرى؛ إلا أنّ الغالبية العظمى من النساء يشعرن بالتعب بشكلٍ أكبر من المعتاد خلال فترة الحمل.[٢]


كيف يكون التعب خلال أشهر الحمل؟

يتمثل التعب خلال أشهر الحمل فيما يأتي:


الثلث الأول من الحمل

تنعكس التغيرات الهرمونية التي تطرأ خلال الأشهر الأولى من الحمل على الشعور بالتعب، إذ يعتبر الشعور بالتعب خلال الأشهر الأولى من الحمل أمرًا طبيعيًا، ويُعزى الشعور بالتعب خلال هذه الفترة إلى العديد من العوامل؛ منها:[٣]

  • ارتفاع مستويات هرمون البروجستيرون، والذي تزداد مستوياته بصورة كبيرة خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل.
  • الانخفاض في مستويات عنصر الحديد قد تؤدي إلى الشعور بالتعب، ومن الجدير ذكره أنّ انخفاض الحديد يُعد أكثر شيوعًا خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل مقارنةً بالأشهر الأولى منه، ويعزى انخفاض الحديد إلى زيادة حجم الدم خلال فترة الحمل، وذلك لتزويد المشيمة النامية والدورة الدموية للجنين بحاجتهما من الدم، وبالتالي فإن القلب يقوم بضخ الدم بشكلٍ أقوى وأسرع؛ مما يؤدي إلى زيادة في سرعة ضربات القلب ومعدل التنفس.


الثلث الثاني من الحمل

يُعرف الثلث الثاني من الحمل من الحمل بمصطلح "الثلث السعيد" نظراً لتراجع شدة بعض الأعراض خلال هذه المرحلة بما في ذلك شعورها بالتعب، وعلى الرغم من ذلك فقد يستمر الشعور بالتعب لدى بعض النساء خلال هذا الثلث من الحمل، ولكنّ شدته قد تكون أقل مُقارنةً بالفترات الأخرى من الحمل، ومن الجدير ذكره أنّ هذه المرحلة من الحمل تُعتبر فرصة ممتازة لزيادة مستويات الطاقة في الجسم، لذا يُلاحظ بأن الكثير من السيدات تعمل على استغلال هذه الفترة لإنجاز المهمات المهمة، إذ إن هناك احتمالية كبيرة في أن تعاود مستويات الطاقة بالانخفاض مرةً أخرى خلال الثلث الأخير من الحمل.[٢]


الثلث الثالث من الحمل

قد تشعر الكثير من النساء بالمزيد من التعب خلال الثلث الثالث من الحمل نتيجةً لزيادة الوزن ونمو الطفل مع زيادة حجمه، كما تواجه الكثير من النساء صعوبة في القدرة على النوم خلال الليل، وتشعر الكثير منهن بعدم الراحة عند الاستلقاء ما يجعلهن برغبة دائمة لأخذ قسطٍ من الراحة، وقد تحتاج إلى النهوض عدة مرات للذهاب لدورة المياه خلال أوقات الراحة، ويُصبح النمط أقل عمقاً خلال هذه المرحلة، وعليه يمكن القول أنّ الثلث الأخير من الحمل يكون مصحوباً بتغير أنماط النوم لدى الكثير من السيدات.[٤]


كيف يمكن التعامل مع تعب الحمل والتخفيف منه؟

يُمكن تطبيق بعض الاستراتيجيات والاستعانة ببعض النصائح بهدف التعامل مع التعب خلال فترة الحمل والتخفيف منه، ونذكر من أبرز هذه الطرق ما يأتي:[٥]

  • أخذ فترات راحة قصيرة بشكلٍ متكرر، ومن الجدير ذكره أنّ إطفاء الأنوار والبقاء لبضع دقائق مع إغلاق العينين ورفع القدمين من شأنه المساهمة في إمداد الجسم بالحيوية والنشاط، إضافةً إلى أنّ النهوض والتحرك لبضع دقائق قد يُساهم في تعزيز الشعور بالنشاط والحيوية.
  • النوم مبُكرًا، ويُنصح بالحصول على القدر الكافي من النوم بمعدل ثماني ساعات على الأقل، ومن الجدير ذكره أن النوم على الجانب الأيسر يساهم في الشعور بالراحة، كما يزيد من تدفق الدم للجنين ويخفف من انتفاخ الجسم، ويُمكن وضع وسائد بين الساقين وتحت البطن وذلك للحصول على المزيد من الراحة.
  • الإكثار من تناول الأطعمة الغنية بالحديد والبروتين؛ مثل: اللحوم الحمراء، والحبوب الكاملة المدعمة بالحديد، والفاصولياء، والدواجن، والمأكولات البحرية، والخضروات ذات الأوراق الخضراء، إذ يمكن أن يكون التعب من أعراض فقر الدم الذي يحدث نتيجةً لنقص الحديد لذا فإن تعديل النظام الغذائي بما يدعم مستويات الحديد في الجسم من شأنه المساهمة في التخفيف من الشعور بالتعب.
  • شرب الكثير من السوائل، إذ يُفضّل الاحتفاظ بزجاجة ماء وإبقائها بالقرب سواء في المنزل أو منطقة العمل، وشرب الماء على مدار اليوم.
  • ممارسة الرياضة، بالرغم من أن الكثير من السيدات قد لا يملكن القدرة على ممارسة الرياضة إلا أن ممارسة الأنشطة الملائمة من شأنها المساهمة في التغلب على التعب، ومن الأمثلة على الرياضات التي تُساعد على النوم بشكلٍ أفضل: المشي أو السباحة.[٦]
  • الاسترخاء، ويمكن تحقيق ذلك من خلال أخذ حمام دافئ، أو التنفس العميق، أو التدليك.[٦]
  • تناول وجبات طعام صغيرة الحجم على مدار اليوم، إذ قد يُساعد ذلك على ضبط مستوى السكر في الدم، مما ينعكس إيجابًا على الشعور بالنشاط والحيوية خلال اليوم.[١]
  • التقليل من التوتر والقلق قدر المستطاع سواء في العمل أم الحياة الأسرية.[٧]
  • الحرص على إجراء الفحوصات الدورية والمنتظمة طيلة فترة الحمل.[٧]
  • مراجعة الطبيب المتابع للحالة بمجرد الشعور بمشكلة ما.[٧]


هل التعب الشديد علامة على الحمل بتوائم؟

يعد التعب الشديد الشكوى الأكثر شيوعًا بين النساء عند الحمل بتوائم، حيث إنّ الجسم يبذل مجهودًا ووقتًا إضافيًا لتغذية الأجنة، وهذا ما يتسبب بالشعور بالتعب، والنعاس، والإرهاق، والخمول، وبخاصة خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل.[٨]


هل يمكن شرب مشروبات الطاقة خلال الحمل لتخفيف التعب؟

تحتوي مشروبات الطاقة على نسبة عالية من مادة الكافيين إلى جانب مكونات أخرى غير مُوصى بها للنساء الحوامل؛ لذا فإنه لا ينصح بشرب مشروبات الطاقة أثناء الحمل، كما قد تحتوي بعض علاجات البرد والإنفلونزا أيضًا على مادة الكافيين، لذا يُفضّل مراجعة الطبيب قبل تناول أي نوع من الأدوية.[٩]


هل يمكن أن يسبب التعب خلال الحمل الضرر للجنين؟

قد يرافق المراحل الأولى من الحمل شعوراً بغثيان الصباح، وقد يؤدي الشعور بالغثيان إلى تفاقم الشعور بالتعب، وفي الحقيقة إن الشعور بالتعب خلال الحمل لن يؤذي المرأة الحامل أو طفلها، ولكنه قد يجعل الحياة أكثر صعوبة خلال الحمل، خاصة خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل.[٤]


ما هي مدة استمرار الشعور بالتعب في بداية الحمل؟

قد تختلف أعراض الحمل من امرأةٍ إلى أخرى، ولكن عادةً ما تبدأ النساء الحوامل بالشعور بالتعب في وقتٍ مبكر بعد أسبوع من الحمل، وكما ذكرنا سابقًا فإن التعب يميل للتحسن في بداية الثلث الثاني من الحمل، إلا أنّه يعود غالبًا في الثلث الثالث من الحمل.[١٠]


المراجع

  1. ^ أ ب "Understanding and Managing Fatigue During Pregnancy", very well family, Retrieved 30/4/2021. Edited.
  2. ^ أ ب "Fatigue During Pregnancy", American pregnancy Association , Retrieved 30/4/2021. Edited.
  3. "First Trimester Fatigue", urmc, Retrieved 30/4/2021. Edited.
  4. ^ أ ب "Dealing with fatigue during your pregnancy", pregnancy birth baby, Retrieved 30/4/2021. Edited.
  5. "Working during pregnancy: Do's and don'ts", mayo clinic, Retrieved 30/4/2021. Edited.
  6. ^ أ ب "Daily Naps and Other Ways to Cope With Pregnancy Fatigue", WebMD, Retrieved 30/4/2021. Edited.
  7. ^ أ ب ت "Quick tips", the womens, Retrieved 30/4/2021. Edited.
  8. "Signs and Symptoms of a Twin or Multiple Pregnancy", very well family, Retrieved 30/4/2021. Edited.
  9. "Caffeine during pregnancy", pregnancy birth baby, Retrieved 30/4/2021. Edited.
  10. "Fatigue During Pregnancy", what to expect, Retrieved 30/4/2021. Edited.