حقنة اللوتوفلون (بالإنجليزية: Lutofolone) هي حقنة عضلية تحتوي على محلول زيتيّ القوام، يأتي هذا المحلول الزّيتي داخل أُمبولة زجاجية بسعة ميلي لتر واحد، بحيث تتكون من:[١]

  • 2 ميلي غرام من هرمون الإستراديول بينزوات (بالإنجليزية: Oestradiol benzoate).
  • 20 ميلي غرام من هرمون البروجسترون (بالإنجليزية: Progesterone).


جرعة حُقنة اللوتوفلون المُستخدمة لتنزيل دم الدورة الشهرية

تُعطى إبرة لوتوفلون بالعضل بجرعة 5 - 10 ميلي غرام على مدار 6 - 8 أيام مُتتالية؛ ويُمكن توقُّع نُزول دم الدّورة الشّهريّة (النّزيف المهبليّ) بدءًا من 48 - 72 ساعة بعد الحقنة الأخيرة، وبعد ذلك ستبدأ الدورات بشكلٍ طبيعيّ.[٢]


آلية عمل اللوتوفلون

كما أُسلف الذّكر، يحتوي دواء اللوتوفلون على نوعين من الهرمونات وهما؛ الإستراديول والبروجيسترون؛ وبذلك فهو يعمل على تثبيط حدوث الإباضة، ويُحفّز النّشاط الأصفريّ (بالإنجليزيّة: Luteal actions)، ويُحدِث تغيرات في الرحم والمهبل.[٣][٤]


الآثار الجانبية لحُقنة اللوتوفلون

تتعدد الآثار الجانبية لحقنة اللوتوفلون وفيما يلي ذكر لتلك الآثار:[٥]

  • آلام الثدي، وهي من الأعراض الأكثر شُيوعًا.
  • صُداع الرأس.
  • نزيف مهبلي غير مقترن بالدّورة الشّهريّة.
  • الشعور بالألم في منطقة الحوض.
  • إفرازات مهبلية بلون بني أو أبيض.


دواعي مراجعة الطبيب أثناء استعمال اللوتوفلون

قد تحدث بعض الآثار المقلقة ولكن النادرة جداً أثناء استخدام حقة اللوتوفلون وعليكِ إبلاغ الطبيب إذا شعرتِ بإحداها ليقيمها ويعالجها بشكل مناسب:[٢]

  • نزيف دم مهبليّ غير طبيعي أو إفرازات مهبلية غير معتادة.
  • الشعور بتكتلات في الثدي.
  • انتفاخ في أحد الكاحلين أو القدمين دوناً عن الأخرى، مع أو بدون احمرار أو ازرقاق في القدم.
  • آلام في ربلة الساق أو الصدر.
  • الشعور بالاكتئاب.
  • اغمقاق لون البول، أو التبول المتكرر، أو الشعور بالألم أثناء التبول.
  • ظُهور بقع داكنة على الجلد أو الوجه.
  • صفار الجلد والعينين.
  • آلام المعدة، والشعور بالغثيان أو التقيؤ المستمر.
  • الشعور بالضعف في جنب واحد من الجسم.
  • اضطرابات الرّؤية، أو التلعثم بالكلام وعدم التركيز.
  • ضيق التنفس.
  • الإغماء.




تحذير: قد تجعلكِ هذه الحُقن تشعُرين بالدّوار أو النعاس، لذلك لا تقودي السيارة ولا تفعلي أي شيء يحتاج إلى اليقظة عند أخذك لهذه الحُقنة.




حقنة اللوتوفلون والحمل

لا تُعطى حقنة اللوتوفلون أثناء فترة الحمل، فإذا كُنتِ تعتقدين وتتوقّعين بأنّكِ حامل أثناء استخدامك لحقنة اللوتوفلون عليكِ مراجعة الطبيب على الفور.[٦]


التفاعلات الدوائية بين اللوتوفلون والأدوية الأُخرى

قد يتفاعل اللوتوفلون مع العديد من الأدوية، كتلك الأدوية التي تؤثر في إنزيمات الكبد مثل:[٧]

  • أدوية التشنجات (بالإنجليزية: Anti-seziure drugs)، دواء فينيتوين (بالإنجليزية: Phenytoin)، وكاربامازبين (بالإنجليزية: Carbamazabine).
  • الأدوية المضادة للفطريات (بالإنجليزية: Antifungal medications)، كالإتراكونازول (بالإنجليزية: Itraconazole).




تحذير: عليكِ إخبار طبيبك بجميع الأدوية التي تستخدمينها قبل البدء باستعمال اللوتوفلون، بما في ذلك الأدوية التي توصف بدون وصفة طبية، أو الفيتامينات، أو العلاجات العُشبيّة، ولا تبدأي بأي دواء جديد أثناء فترة استخدامك للوتوفلون مالم تخبري طبيبك بذلك.




موانع استخدام حُقن اللوتوفلون

لا ينبغي استخدام هذا الدواء إذا كنتِ تعانين من حالات طبية معينة، لذلك قبل استخدام حقن اللوتوفلون استشيري طبيبك أو الصيدلي إذا كان لديك أيّ من الحالات الآتية:[٧]

  • تاريخ مرضيّ مُسبق مع جلطات الدم.
  • تاريخ مرضيّ مُسبق مع نزيف الدّماغ.
  • أمراض الكبد.
  • سرطان في الثدي أو الأعضاء الأنثوية الأخرى.
  • لديك نزيف مهبلي لسبب غير معروف.
  • الإجهاض الفائت.




أعلمي طبيبك قبل استخدام اللوتوفلون إن كنتِ تعانين من أيّ نوعٍ من أنواع الحساسيّة.




استخدامات اللوتوفلون الأُخرى

يمكن استخدام دواء اللوتوفلون لعلاج أعراض وحالات صحية أُخرى متعددة قد تصيب النساء مثل:[٣]

  • الإجهاض المتكرر.
  • أغراض تنظيم النسل.
  • نزيف الرحم، وغيرها من المشاكل الصحية الأُخرى التي قد يكون دواء اللوتوفلون الخيار الأنسب لعلاجها.


المراجع

  1. "Lutofolone for secondary amenoohoes", medicinep, 27/10/2014, Retrieved 16/4/2021. Edited.
  2. ^ أ ب "PROGESTERONE INJECTION", rxlist, 22/2/2021, Retrieved 16/4/2021. Edited.
  3. ^ أ ب "lutofolone injection", tabletwise, Retrieved 16/4/2021. Edited.
  4. "Lutofolone", drugs, Retrieved 23/5/2021. Edited.
  5. effects "LUTOFOLONE SIDE EFFECTS ", ndrugs, Retrieved 16/4/2021. Edited.
  6. "LUTOFOLONE", gmedication, Retrieved 16/4/2021. Edited.
  7. ^ أ ب "Progesterone Vial", webmd, Retrieved 28/5/2021. Edited.