تعاني العديد من النساء من اضطرابات جسدية ونفسية خلال فترة الدورة الشهرية، وتعد تقلبات المزاج من الاضطرابات النفسية التي تشكو منها المرأة خلال فترة الدورة الشهرية أو قبلها.[١]

تقلب المزاج والدورة الشهرية

قد تعاني المرأة من التقلبات المزاجية المرتبطة بالدورة الشهرية، ويُعزى ذلك إلى التقلبات الهرمونية التي تُصاحب هذه الفترة، وقد تتمثل اضطرابات المزاج المرتبطة بالدورة الشهرية بحالاتٍ عدة، ومن أبرزها ما يأتي:[٢]


المتلازمة السابقة للحيض

المتلازمة السابقة للحيض (بالإنجليزية: Premenstrual Syndrome) واختصارًا (PMS)، وتتمثل بمجموعة من الأعراض الجسدية والنفسية التي قد تعاني منها المرأة خلال الفترة التي تسبق حدوث الدورة الشهرية، وقد تُصبح أقل شدة خلال الدورة الشهرية، وتنتهي بانتهائها، وعلى الرغم من عدم القدرة على تحديد السبب المباشر وراء حدوثها، إلاّ أنّ هناك علاقة واضحة بين حدوثها وبين تغير مستويات هرمونات الدورة الشهرية؛ الإستروجين والبروجستيرون، إضافة إلى تغير تراكيز بعض المواد الكيميائية والنواقل العصبية في الدماغ، والتي تتأثر بالدورة الشهرية، وبشكلٍ عام فإن هذه المتلازمة تتراوح بين الخفيفة إلى الشديدة، وقد تؤثر في جودة حياة العديد من النساء، وتتمثل أعراض هذه الحالة بما يأتي:[٣][٤]

  • الأعراض النفسية: ونذكر منها ما يأتي:
  • القلق.
  • الاضطراب.
  • الاكتئاب.
  • المزاج السيء.
  • صعوبات في التركيز.
  • تراجع الثقة بالنفس.
  • العزلة الاجتماعية.
  • اضطرابات الرغبة الجنسية.
  • الشعور بالوحدة.
  • التهيج، بما في ذلك نوبات الغضب.
  • تقلبات المزاج.
  • البكاء بلا سبب حقيقي لذلك.
  • الأعراض الجسدية: والتي نذكر منها ما يأتي:
  • انتفاخ البطن.
  • حب الشباب.
  • اضطرابات الجهاز الهضمي، مثل: الإمساك والإسهال.
  • احتباس السوائل.
  • زيادة الوزن.
  • ألم الثدي عند اللمس أو انتفاخ الثدي.
  • آلام المفاصل أو العضلات.
  • التعب.
  • قلة النوم أو النعاس.
  • الرغبة الشديدة تجاه تناول الطعام.
  • الصداع أو الصداع النصفي.
  • الهبات الساخنة أو التعرق.
  • زيادة الحساسية للأصوات، والضوء، واللمس.


اضطراب ما قبل الطمث الاكتئابي

اضطراب ما قبل الطمث الاكتئابي (بالإنجليزية: Premenstrual dysphoric disorder) واختصارًا (PMDD)، وهي حالة تعاني فيها المرأة من أعراض شديدة سابقة للطمث؛ تتمثل بالاكتئاب، والتهيج، والضغط، وتكون أعراض هذا الاضطراب أكثر شدة مقارنة مع تلك التي تُصاحب المتلازمة السابقة للحيض، وبالتالي فإن أسباب وأعراض هذا الاضطراب تكون مشابهة لمتلازمة السابقة للحيض إلا أن الأعراض ذات شدة أكبر.[٥]


التعامل مع تقلبات المزاج الخاصة بالدورة الشهرية

هناك مجموعة من الإجراءات والنصائح التي يمكن اتباعها لتخفيف تقلبات المزاج والأعراض الخاصة بمتلازمة ما قبل الطمث، ونذكر من هذه الإجراءات والنصائح ما يأتي:[٦]

  • ممارسة التمارين الرياضية: إذ يُساهم ذلك في زيادة إفراز بعض المواد الكيميائية في الدماغ، وهذا يلعب دوراً في تحسين الحالة المزاجية والتخفيف من الاكتئاب.
  • تناول وجبات طعام صغيرة الحجم بشكلٍ متكرر: بحيث يتم الاستعاضة عن وجبتين أو ثلاث وجبات رئيسية بتقسيمها إلى وجبات صغيرة متكررة، حيث إن الوجبات كبيرة الحجم خاصة التي تحتوي على الكربوهيدرات بنسب عالية قد تؤدي إلى تقلبات مستويات السكر في الدم، وهذا ما يؤدي إلى زيادة أعراض متلازمة ما قبل الطمث سوءاً.
  • تناول مكملات الكالسيوم: إذ يُساهم ذلك في التخفيف من الاكتئاب والإرهاق والاضطرابات المزاجية.
  • تقليل تناول الحلويات: إذ يُساهم ذلك في الحد من التقلبات المزاجية التي ترتبط بتقلبات السكر في الدم، ويُنصح بتقليل تناول الحلويات خاصة في الأسبوع الذي يسبق الدورة الشهرية.
  • تقليل استهلاك الكافيين: إذ يُساهم ذلك في التخفيف من القلق، والعصبية، والأرق الذي يسبق الدورة الشهرية، ويُنصح بتقليل استهلاك الكافيين خاصة خلال الأسبوعين اللذان يسبقان الدورة الشهرية.
  • السيطرة على الضغوط النفسية: وذلك من خلال ممارسة تقنيات الاسترخاء: مثل التأمل، والتنفس العميق، واليوجا.


المراجع

  1. "Why are people moody during their periods?", plannedparenthood, Retrieved 6/5/2021. Edited.
  2. "Menstrually Related Mood Disorders", med.unc, Retrieved 6/5/2021. Edited.
  3. "Premenstrual syndrome (PMS)", betterhealth, Retrieved 6/5/2021. Edited.
  4. "premenstrual-syndrome", mayoclinic, Retrieved 21/5/2021. Edited.
  5. "Premenstrual dysphoric disorder", medlineplus, Retrieved 6/5/2021. Edited.
  6. "Mood Swings: PMS and Your Emotional Health", everydayhealth, Retrieved 6/5/2021. Edited.