تكمُن أهميّة الدورة الشهرية (بالإنجليزية: Menstrual Cycle) في كَونها قادرة على تهيئة جسم المرأة للحمل،[١] والسّؤال الآن، هل هُناك عدد مُحدّد لأيّام الدّورة الشّهريّة؟

عدد أيام الدورة الشهرية الطبيعي

يختلف عدد أيام الدورة الشهرية من امرأة لأخرى، ففي العادة يحدث النزيف بشكل طبيعي لفترة تتراوح ما بين 3 - 7 أيام، كما تحدث الدورة الشهرية كل 21 - 35 يومًا، إذ تظن بعض النساء أن النزيف لمدة ثلاثة أيام يعتبر نزيف غير طبيعي، إلّا أنه يُعدّ طبيعيًا طالما أن الدورة الشهرية تحدث بشكلٍ منتظم،[٢] وتحدث الدورة الشهرية بشكل منتظم؛ أي تستغرق نفس المدة للحدوث شهريًا، ومن الممكن أن تحدث بشكل غير منتظم في بعض الأوقات، كما يمكن أن يكون النزيف خفيفًا أو غزيرًا، أو تكون مؤلمة أو غير مؤلمة، ومع هذا كله يمكن اعتبارها طبيعية الحدوث، فمصطلح طبيعي يختلف من امرأة لأخرى. [٣]


على أي عمر تحدث الدورة الشهرية عادةً، ومتى تتوقف؟

تبدأ الدورة الشهرة لدى معظم الفتيات على عمر اثنا عشر عامًا، ولكن من الممكن أن تبدأ في عمر أصغر أو أكبر من ذلك، فبعض الفتيات تبدأ الدورة الشهرية لديهنّ على عمر ثمان سنوات، والبعض الآخر قد يتأخرن لتبدأ عندهن على عمر ستة عشر عامًا، وفي العادة يتوقف حدوث الدورة الشهرية في سن ما يقارب ال 51 عامًا، وهو ما يُسمى بسن اليأس أو انقطاع الطمث (بالإنجليزية: Menopause)، ويبدأ بعد توقف الدورة الشهرية لمدة عام كامل، وخلال هذه الفترة يتوقف جسم الأنثى عن إنتاج البويضات، وبالتالي عدم قدرتها على الحمل فيما بعد.[١]


ما هي أعراض الدورة الشهرية الطبيعية؟

من أهم الأعراض التي تُرافق حدوث الدورة الشهرية الطبيعية ما يأتي:[١]

  • صعوبة في النوم.
  • تقلصات وألم في أسفل البطن والظهر.
  • انتفاخ البطن.
  • ظهور حب الشباب.
  • تقلب المزاج.
  • زيادة الشهية للطعام.
  • ألم في الثديين.


التغيرات في الدورة الشهرية خلال فترة حياة المرأة

تُعد التغيرات التدريجية في الدورة الشهرية أمرًا طبيعيًا خلال حياة الأنثى ولا تستدعي مراجعة الطبيب، إذ عند حدوث أول دورة شهرية عند الفتاة، تكون الفترة ما بين الدورة الشهرية والأخرى أطول، ففي بداية مرحلة البلوغ والمراهقة تحدث الدورة الشهرية تقريبًا كل 21 - 45 يومًا، ولكن مع مرور الوقت تبدأ بالانتظام، وتُصبح الفترة ما بين الدورات الشهرية أقصر، إذ تتراوح ما بين 21 - 35 يومًا،[٤] وتحدث أيضًا تغيرات في الدورة الشهرية في فترة ما قبل انقطاع الطمث (بالإنجليزية: Perimenopause)، والتي يبدأ فيها جسم المرأة بإنتاج كميات أقل من هرمون الإستروجين (بالإنجليزية: Estrogen)، المسؤول عن حدوث الدورة الشهرية، وذلك يسبب حدوث اختلالات في الدورة الشهرية، إذ يمكن أن تطول مدتها أو تقصر، أو يحدث النزيف بشكل غزير أو بشكل أقل من المعتاد، ويُمكن أن تبدأ هذه الأعراض قبل انقطاع الطمث بما يُقارب ال 10 سنوات، [٤] ومن الجدير بالذكر أن أي مشكلة مفاجئة وغير الاعتيادية تطرأ على الدورة الشهرية، كالنزيف الشديد، أو انقطاعها لفترات معينة، هي أمور غير طبيعية، وتحتاج لمراجعة الطبيب فورًا.[٤]


ما هي العوامل التي تؤثر على الدورة الشهرية؟

بعض العوامل يمكن أن تؤثر على طول مدة الدورة الشهرية، ومن هذه العوامل ما يأتي:[٥]

  • استخدام حبوب منع الحمل: يُساعد تناول حبوب منع الحمل (بالإنجليزية: Birth Control Pills)، في تنظيم الدورة الشهرية، والتحكم في تدفقها.
  • التدخين: يُسبب التدخين بعض التغييرات في الهرمونات التي تتحكم في الدورة الشهرية.
  • التوتر والإجهاد النفسي: تؤثر هذه العوامل على مستوى الهرمونات التي تتحكم في الدورة الشهرية.
  • الوزن: النساء اللواتي يعانين من السمنة وزيادة الوزن، هنّ أكثر عرضة للإصابة بعدم انتظام في الدورة الشهرية.
  • متلازمة تكيس المبايض: (بالإنجليزية: Polycystic Ovary Syndrome)، واختصارًا "PCOS"، فمن أهم الأعراض لمتلازمة تكيس المبايض وأكثرها شيوعًا، هو عدم انتظام في الدورة الشهرية.
  • الانتباذ البطاني الرحمي: (بالإنجليزية: Endometriosis)، يؤدي الانتباذ البطاني الرحمي إلى حدوث نزيف مهبلي أو خروج نقاط من الدم من المهبل في الفترة ما بين الدورات الشهرية، كما تجعل الدورة الشهرية أكثر غزارة من المعتاد.[٥]
  • الحمل: يُسبب الحمل إيقافًا مؤقتًا للدورة الشهرية، ولكن من المحتمل أن ينزل بعض نقاط الدم من المهبل والتي تُشبه الدورة الشهرية.[٥]
  • سن اليأس: أو نهاية الطمث يشير إلى نهاية الدورة الشهرية.
  • الرضاعة الطبيعية: عادة تؤخر الرضاعة الطبيعية عودة الدورة الشهرية للحدوث بعد الانتهاء من الحمل.[٣]
  • اضطرابات الطعام وفقدان الوزن الشديد: اضطرابات الطعام كمرض فقدان الشهية العصبي (بالإنجليزية: Anorexia Nervosa)، يؤدي لفقدان الوزن واضطرابات الدورة الشهرية.[٣]
  • ممارسة التمارين الرياضية القوية والعنيفة: زيادة النشاط البدني يؤثر على الدورة الشهرية بشكل سلبي.[٣]



كيف يُمكن للمرأة تتبع الدورة الشهرية؟

تستطيع المرأة تتبع دورتها الشهرية من خلال ما يلي:[٥]

  • التطبيقات: العديد من التطبيقات يُمكنها مساعدة المرأة للتنبؤ بموعد الدورة الشهرية.
  • التقويم: قد تستخدم بعض النساء التقويمات الورقية، أو الرقمية لتتبع الدروة الشهرية.
  • حبوب منع الحمل: تُساعد حبوب منع الحمل على تنظيم الدورة الشهرية، وبالتالي تسهيل التنبؤ بوقت حدوث الدورة الشهرية.



ما هي الحالات التي تستدعي مراجعة الطبيب حول الدورة الشهرية؟

تستدعي بعض الحالات المتعلقة بالدورة الشهرية مراجعة الطبيب بشكل فوري لتلقي المشورة الطبية والعلاج المناسب، ومن هذه الحالات ما يأتي:[٦]

  • في حال غياب الدورة الشهرية، ووجود احتمالية للحمل.
  • إذا كانت الدروة الشهرية غزيرة جدًا، لدرجة أنه يتوجب على المرأة تغيير الفوطة النسائية أو السدادات القطنية كل ساعة.
  • طول مدة الدورة الشهرية أكثر من المعتاد، أو استمرارها لمدة أكثر من سبعة أيام.
  • الشعور بالدوار.
  • زيادة في نبضات القلب.
  • تأخر حدوث الدورة الشهرية بالرغم من بلوغ الفتاة سن 16 عامًا.
  • إذا كانت المرأة تعاني من ألم شديد قبل الدورة الشهرية، أو أثناء حدوثها.
  • إذا كانت المرأة تعاني من وجود نزيف مهبلي غير اعتيادي في فترة ما بين الدورات الشهرية.
  • الشعور فجأة بالمرض، أو الإصابة بالحمى عند استخدام السدادات القطنية.
  • إذا كانت الدورة الشهرية تمنع المرأة من ممارسة أنشطتها اليومية بشكل اعتيادي.
  • عند توقف أو عدم انتظام الدورة الشهرية بصورة مفاجئة.
  • عندما تصبح الفترة ما بين الدورة الشهرية والأخرى أقل من 21 يومًا، أو أكثر من 45 يومًا.
  • الشعور بالاكتئاب أو بالقلق الشديد مع اقتراب موعد الدورة الشهرية.

المراجع

  1. ^ أ ب ت "Normal Menstruation", my.clevelandclinic, 25/8/2019, Retrieved 11/5/2021. Edited.
  2. Melanie Winderlich (16/2/2010), "When Is a Menstrual Period Too Short?", everydayhealth, Retrieved 11/5/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "Menstrual cycle: What's normal, what's not", mayoclinic, 29/4/2021, Retrieved 11/5/2021. Edited.
  4. ^ أ ب ت "5 Things You May Not Know About Your Period", webmd, 19/2/2020, Retrieved 12/5/2021. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث Jessica Caporuscio (9/3/2020), "The relationship between the menstrual cycle and the body", medicalnewstoday, Retrieved 12/5/2021. Edited.
  6. "How do I know if my menstrual cycle is normal?", plannedparenthood, Retrieved 12/5/2021. Edited.